تغطية صحفية
النقيب تابت في افتتاح سلسلة المحاضرات الفصلية عن قوانين وأنظمة البناء
الخميس 8 آذار 2018

النقيب تابت في افتتاح سلسلة المحاضرات الفصلية عن قوانين وأنظمة البناء:
نتطلع لإعادة النظر بالقوانين والانظمة لنشر وتطوير مفاهيم جديدة للهندسة

نظمت لجنة المهندسات اللبنانيات في نقابة المهندسين في بيروت لمناسبة اليوم العالمي للمرأة المحاضرة الأولى من ضمن المحاضرات الفصلية عن "قوانين وأنظمة البناء في لبنان والتكامل مع التنظيم المدني" في قاعة بيت المهندس، برعاية وحضور رئيس اتحاد المهندسين اللبنانيين النقيب المعمار جاد تابت وامين سر النقابة الدكتور جمال حيدر وأعضاء مجلس النقابة: ميشال متى، ايلي كرم، علي حناوي، باسم عويني، حيدر الاخرس، ووسام الطويل والمديرة العامة لوزارة العدل ميسم النويري ورئيسة التنظيم المدني في صيدا آية الزين وحشد من المهندسين وأصحاب الاختصاص.

 

 

مجدلاني

وحثت رئيسة لجنة المهندسات اللبنانيات المهندسة زينا مجدلاني " على "اتخاذ الاجراءات اللازمة والتشدد في آلية متابعة ومراقبة الامور الفنية لعملية منح رخص البناء في لبنان من خلال نقابة المهندسين و من خلال التنظيم المدني اللذين يلعبان دوراً اساسياً في تطبيق القوانين وتنظيم قطاع البناء ومتابعة تنفيذ واحترام أنظمة مزاولة مهنة الهندسة في لبنان مع الاشارة أيضاً الى الدور الاساسي الذي تلعبه البلديات في هذا الاطار".
وأكدت انه "المطلوب اليوم اتباع الأصول القانونية والتنظيمية الخاصة باصدار رخص البناء والتشدد في موضوع مطابقة الرخص للشروط الهندسية ولمعايير البناء الفنية التي يحددها القانون".
واشارت الى انه "هنالك العديد من الحوادث التي تحصل نتيجة تصدّع بعض المباني او نتيجة مخالفة الضوابط والمعايير المفروضة بالقانون او حتى بسبب غياب الخرائط التنفيذية لبعض الابنية وغيرها من التجاوزات"..
وأملت " أن تصل هذه المحاضرة لأهدافها المنشودة عبر الاضاءة على الأطر القانونية التي وضعتها الدولة اللبنانية من قوانين وأنظمة ومخططات توجيهية لتنظيم عملية البناء بهدف التكامل والتوافق مع كل المبادئ، واوّلها التنظيم المدني ومفاهيم التخطيط المدني ، ثانيا قوانين ومراسيم السلامة العامة التي تلزم بالتدقيق الفني والكفيلة بالحفاظ على سلامة البناء والبيئة والنسيج العمراني وثالثا مصلحة المواطنين".

تابت
وتحدث النقيب تابت فرأى ان "الامر لا يتوقف على تطبيق نظام من هنا او نص قانون من هناك...انما الامر يتطلب اعادة هيكلة كاملة للقوانين بما يتلاءم والتطورات الهندسية المتسارعة على المستوى العالمي ولا سيما في مجال الحفاظ على طابع النسيج المبني والبيئة الطبيعية وتوفير الطاقة والمياه، وهي الموارد الاساسية التي اضحت هدف العمل الهندسي السليم".
أضاف: "كما يتطلب الامر وضع منهجية علمية متكاملة تؤسس لعملية التطوير المستدام للاستراتيجيات الوطنية التي يمكن نشرها على المستوى الاقليمي في كل المجالات المتقدمة او المستحدثة مثل البناء الأخضر، وتوفير الطاقة والاستدامة والسلامة العامة."
وأردف: "لا نشيع سرا ان قلنا ان للنقابة امتداداتها العميقة في العلاقات مع الاطراف المختلفة محليا وعالميا ونحن نسهر على تنمية هذه المبادلات التي ترسي بنا على شاطئ المعرفة المقتدرة...اما في طموحنا الهندسي فنعمل بكل جهد ونضع قواعد واسس مبدئية تؤكد شراكتنا مع مديرية التنظيم المدني في مجال البناء والتنظيم الذي يتطلب المزيد من الرؤية واستشراف الواقع اللبناني ووضع الهدف الافضل الذي نطمح له".
واعتبر انه "من منظارنا المتجذر في المهنة، نتطلع الى نشر وتطوير مفاهيم جديدة للهندسة، مع إعادة النظر بالقوانين والانظمة العائدة للبناء في لبنان التي لا تهتم الاّ بتحديد عوامل الاستثمار وارتفاع الأبنية والقيود المعروفة. والبلدان التي سبقتنا في هذا المضمار لم تتكل على الحس الوطني للمستثمر أو المهندس للمحافظة على البيئة، بل انطلقت من قوانين صارمة في التشريع والمراقبة للوصول إلى ما وصلت إليه".
وختم بالقول: "لا أخفى عليكم ان انواع كثيرة من سبل التعاون والتكامل يمكن بنيانها بين نقابة المهندسين والمديرية العامة للتنظيم المدني، الا ان هناك الكثير من التدابير التي يجب اعادة العمل عليها للخروج بالحلول الموضوعية والسليمة ضمن اطار آمن، متطور وعصري يساهم في تنظيم المجال والتخطيط السليم والحفاظ على البيئة الطبيعية والمبنية".

المحاضرة

وترأست الجلسة الأولى رئيسة الشؤون العقارية في مؤسسة "غروب ام آي" المهندسة جميلة الأمين التي كانت تحت عنوان "قوانين وأنظمة البناء في لبنان والتكامل مع التنظيم المدني" وحاضرت فيها رئيسة شؤون المعاملات في نقابة المهندسين المهندسة وفاء إبراهيم حمود عن قانون البناء في لبنان وأنظمة نقابة المهندسين: المراقبة الفنية وآلية المتابعة من قبل النقابة. ثم حاضرت رئيسة قسم دائرة التنظيم المدني في قضاء كسروان المهندسة جوزيت اسعد عوادعن دور المديرية العامة للتنظيم المدني في دراسة رخص البناء ووضع المخططات التوجيهية".

رزنامة الأحداث
«   حزيران 2018   »
أ إ ث أ خ ج س
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
نقابة المهندسين بيروت جميع الحقوق محفوظة © 2011