بيانات صحافيّة
بيان صادر عن نقابة المهندسين في بيروت
الخميس 16 تشرين الثاني 2017

كفى افتراء وتطاول على نقابة المهندسين

صدر عن نقيب المهندسين رداً على الافتراءات الصادرة عن بعض وسائل التواصل الاجتماعي والتي تمس بكرامة النقابة وأعضائها، وهذا نصه:

تضطلع مهنة الصحافة بدور مهم في المجتمعات الديمقراطية حيث تساهم في إنارة المواطن حول كل الموضوعات التي تهمه وتعنيه وهي بعملها تقوم بدور الرقيب والعين الساهرة ولها أن تظهر مواضع الخلل والعيوب حيثما وجدت...لذلك سميت عن حق، السلطة الرابعة،
هذه المهنة الريادية في لائحة المهن الحرة تفترض مناقبية معينة وجدية في تقصي الحقائق و ألا تكون منحازة متحاملة ومرتهنة أو مأجورة ولكن الفلتان الحاصل هذه الأيام يسمح لبعض صغار النفوس أن يخرجوا كلياً عن أصول وأخلاقيات المهنة الشريفة ذات الرسالة النبيلة التي يمارسون.
يأتي هذا الكلام في زمن كثرت فيه التجنيات الرخيصة على نقابة المهندسين. أبطال الأخبار المشوهة أو الملفقة، أكانوا مهندسين أو صحافيين، يحتمون وراء الحصانات التي يمنحها القانون للصحافي عبر حقه في كتم أسماء مصادره ولكون الشكاوى بحقه تنظر بها محكمة استثنائية هي محكمة المطبوعات ذات الأحكام المخففة...
لذلك وسرياً على عادتها لن تنزل نقابة المهندسين إلى المستوى المسف ولن ترد على التطاول عليها وعلى أعضائها من قبل بعض الساعين إلى نقل المواضيع النقابية الجدّية إلى حلبات وصفحات التشهير...
لقد لحظ قانون إنشاء نقابة المهندسين وتنظيم عملها آليات شفافة لاتخاذ القرارات من قبل هيئات ومجالس منتخبة كما لحظ القانون آليات المساءلة والمحاسبة. وعليه إن أي بطولات يودّ بعض الأفراد، تسجيلها على حساب قرار لم يرق لهم هي أفعال تطال كل الجسم النقابي بكل مكوناته ولأي جهة سياسية انتموا لأنها أفعال تشكل مسّاً بدور النقابة وهيئاتها المنتخبة بكل فئاتها المؤيدة والمعترضة، والذي تمارسه عن حق وجدارة.
هذا وإن النقابة لن تتأخر في اتخاذ الإجراءات اللازمة بهذا الخصوص.

النقيب
جاد تابت

رزنامة الأحداث
«   كانون الأول 2017   »
أ إ ث أ خ ج س
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31
أحدث الأخبار
الخميس 7 كانون الأول 2017
الاثنين 27 تشرين الثاني 2017
نقابة المهندسين بيروت جميع الحقوق محفوظة © 2011